اليونان تعلن موقفها من مخرجات مؤتمر برلين

أعرب مسؤول في الحكومة اليونانية عن ارتياحه، لمخرجات مؤتمر برلين، التي دعت إلى الالتزام بوقف إطلاق النار في ليبيا.

وأكد مسؤول رفيع المستوى في الحكومة اليونانية، التزام بلاده بالحلول السياسية في ليبيا، وضرورة مراعاة قانون حظر الأسلحة لكونه إيجابي في التسوية الليبية.

وشدد على أن بلاده ستُعلن موقفها الرسمي من مؤتمر برلين الدولي حول ليبيا، بعد انتهاء أعمال مجلس الشؤون الخارجية الأوروبي، بمشاركة وزير الخارجية اليوناني نيكوس ديندياس.

وشهد مؤتمر برلين انعقاد مؤتمر صحفي، أعلنت خلال المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إلى أنها شعرت خلال المؤتمر باقتراب الحل للأزمة الليبية من أي وقت مضى، وأننا بحاجة لحلول سياسية للأزمة في ليبيا.

وأكدت المستشارة الألمانية أن الدول المشاركة في مؤتمر برلين اتفقوا على وضع خطة شاملة لحل الأزمة في ليبيا، وأن الجميع موافقون على وجوب فرض حظر السلاح، وأعلنت ميركل عن خطة شاملة سترسم لليبيا قريبا، مؤكدة أن الحلول العسكرية ستزيد من معاناة الشعب.

ولفتت “ميركل” إلى أن ما تم الموافقة عليه في مؤتمر برلين سيحال إلى مجلس الأمن، وستوجه الدعوات لكل المشاركين في هذا المؤتمر لحضور اجتماع 5+5، مطالبة الجميع بالتوقف عن تزويد الأطراف بالسلاح، لافتة أن هدف مؤتمر برلين تنفيذ هدنة تتحول لوقف دائم لإطلاق النار.

وأشارت “ميركل” إلى أن طرفي الأزمة الليبية اتفقا على تشكيل آلية عسكرية تضم 5 ممثلين عن كلا الجانبين لمراقبة الهدنة، لافتة أن قمة 5+5 ستكمل على ما بدأناه في برلين، قائلة “تحدثنا مع حفتر والسراج على حدا وهناك خلافات كبيرة بينهما”، موضحة أنه لم نتطرق للعقوبات حال اختراق حظر السلاح إلى أي من أطراف الأزمة.

الوسوم

مقالات ذات صلة