المشير “حفتر” يبحث نتائج “مؤتمر برلين” مع السفير الأمريكي لدى ليبيا

استقبل القائد العام للقوات المسلحة العربية الليبية المُشير أركان حرب خليفة أبوالقاسم حفتر سفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى ليبيا ريتشارد رونالد.

وبحث القائد العام خلال اللقاء مجريات الأزمة الليبية، مشددا على أن حرب القوات المُسلحة مستمرة على الإرهاب والعصابات المسلحة.

من جانب آخر، قالت السفارة الأمريكية على حسابها بموقع “تويتر” إن نورلاند التقى مع المشير حفتر وفائز السراج في اجتماعات منفصلة بعد قمة برلين الليلة الماضية واليوم للاطلاع على انطباعاتهم حول مخرجات المؤتمر.

وأكدت السفارة في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي أن الولايات المتحدة ستظل منخرطة في دعم الجهود التي تقودها الأمم المتحدة لتنفيذ مخرجات مؤتمر برلين.

وانتهى مؤتمر قمة برلين أمس الأحد في ألمانيا، بموافقة الدول المشاركة على خطوات متبادلة بين أطراف النزاع تبدأ بهدنة، فضلا عن عدم التدخل في الشؤون الداخلية الليبية من قبل الدول المشاركة.

وأكدت المستشارة الألمانية أن الدول المشاركة في مؤتمر برلين اتفقوا على وضع خطة شاملة لحل الأزمة في ليبيا، وأن الجميع موافقون على وجوب فرض حظر السلاح، وأعلنت ميركل عن خطة شاملة سترسم لليبيا قريبا.

وأشارت ميركل إلى أن طرفا الأزمة الليبية اتفقا على تشكيل آلية عسكرية تضم 5 ممثلين عن كلا الجانبين لمراقبة الهدنة، لافتة أن قمة “5+5” ستكمل على ما بدأناه في برلين، قائلة “تحدثنا مع حفتر والسراج على حدة وهناك خلافات كبيرة بينهما”، موضحة أنه لم نتطرق للعقوبات حال اختراق حظر السلاح إلى أي من أطراف الأزمة.

 

مقالات ذات صلة