في تقرير رسمي.. الأمم المتحدة: مسلحون فى طرابلس يهددون أطرافا للحصول على أموال

أصدر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، تقريرا بشأن الوضع الأمني والاقتصادي في ليبيا، أكد خلاله وجود مجموعات مسلحة بطرابلس تقوم بتهديد الأشخاص للحصول على موارد مادية، كما أن عدد النازحين بطرابلس وصل إلى 140 ألف نازح منذ اندلاع الحرب بطرابلس شهر أبريل الماضي.

وكشف التقرير أيضا، قيام عدد من المواطنين بتنظيم مظاهرة أمام مجلس الوزراء لحكومة السراج وذلك لمطالبتهم بمرتبات وتوفير فرص عمل.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، قد انتقد بعض الدول الأعضاء في المنظمة، متهمًا إياها بانتهاك حظر الأسلحة المفروض على ليبيا، خلال  مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي، عقد، في العاصمة روما،قائلا، “إنه أمر محبط للغاية بالنسبة إليّ، أن يعلن مجلس الأمن حظر الأسلحة (على ليبيا)، ويطلب وقفًا لإطلاق النار عدة مرات، ولا أحد يحترم ذلك على أرض الواقع”.

وأضاف الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش: “لدينا العديد من الدول الأعضاء (في الأمم المتحدة) تمد طرفي النزاع بالأسلحة، كل أسبوع”. وفي السياق، وصف غوتيريش الوضع في ليبيا بأنه “سرطان ينشر عدم الاستقرار والصراعات في عدة أجزاء من إفريقيا، لا سيما في منطقة الساحل الإفريقي.

مقالات ذات صلة