«أردوغان»: لن أترك «السراج» وحده في موقفه العصيب بعد طلبه دعم جنودي

قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إن: “تركيا تدعم فائز السراج رئيس حكومة الوفاق وجيشه ولا ندعم شخصًا غير معترف به دوليا في ليبيا، ولن نترك رئيس المجلس الرئاسي وحده، ونحن عازمون على تقديم الدعم له”.

أضاف “أردوغان” في مؤتمر صحفي مع المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، في “أنقرة”: “الجنود الأتراك سيقدمون دعما للجانب الليبي في الأنشطة التدريبية وهذا حق متولد عن ماضي تركيا في ليبيا والدعوة الموجهة إلينا.. عازمون على عدم ترك إخوتنا الليبيين وحدهم في هذه الأيام العصيبة”، زاعماً أن: “أبوظبي ومصر تدعمان حفتر بالسلاح إلى جانب دعم قوات فاغنر” على حد قوله.

وتابع “أردوغان” مزاعمه: “تركيا وألمانيا توليان أولية لحل المشاكل عبر الحوار، وثمة فرق بين الموافقة على بيان مؤتمر برلين المؤلف من 55 مادة، والتوقيع عليه، وحفتر لم يوقع عليه” على حد قوله.

من جانبها، قالت “ميركل”: “سيتم المصادقة على المواد التي اعتمدناها في مؤتمر برلين حول ليبيا في مجلس الأمن الدولي، ويجب بذل جهود من أجل جعل وقف إطلاق النار الهش في ليبيا راسخًا”، موضحةً: “بخصوص اللاجئين، اعتقد أن الاتحاد الأوروبي سيقدم (لتركيا) دعمًا جديدًا خارج حزمة الـ 6 مليارات يورو( المتفق عليها سابقًا)”.

وانتهى اللقاء الثنائي بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، في مدينة إسطنبول.

وقال مراسل الأناضول إن اللقاء بين أردوغان وميركل جرى في قصر وحيد الدين التاريخي، واستمر اللقاء الثنائي المغلق ساعة واحدة و20 دقيقة، وعقب انتهاء اللقاء انتقل أردوغان وميركل إلى اجتماع بين وفدي البلدين.

مقالات ذات صلة