«بوتين» يطالب «مجلس الأمن» بـ«قمة» لمناقشة التطورات في ليبيا

أعلن المتحدث باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، الجمعة، أن الرئيس فلاديمير بوتين دعا قادة الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، لعقد قمة وإجراء محادثات جادة بشأن عدة قضايا مهمّة في مقدمتها الملف الليبي.

وقال بيسكوف للصحفيين: “لقد ذكر الرئيس بوتين أنه سيتم إرسال رسائل إلى رؤساء الدول والحكومات المذكورة (الدول الخمس الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن الدولي) تتضمن تفاصيل جوهر اقتراحه، سيتم إرسال هذه الرسائل خلال الأيام القادمة”.

وأضاف بيسكوف: “لقد وجه بوتين نداءه ومبادراته إلى قادة الدول الخمس على وجه التحديد، وبالطبع، فإن مشاركة الجميع مهمة للغاية من وجهة نظر الإمكانات المشتركة، وتوحيد الجهود لإيجاد حلول للمشاكل التي تواجهنا”.

وتابع بيسكوف أن مبادرة بوتين: “من أجل بحث التحديات في مختلف المجالات والصراعات الإقليمية، على المستوى الدولي. من أجل أن تتحمل الدول الخمس على وجه التحديد مسؤولية وقف النمو الخطير لهذه التحديات الخطيرة، ولترتقي فوق خلافاتها من أجل البدء في البحث عن طرق لمجابهة التحديات التي تواجه البشرية”.

مقالات ذات صلة