البرلمان الألماني: اتفاقية “السراج وأردوغان” تنتهك القانون الدولي

شككت اللجنة القانونية بالبرلمان الألماني في صحة اتفاقية الحدود البحرية الموقعة بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ورئيس حكومة الوفاق فائز السراج، في شهر نوفمبر الماضي.

وانتهت نتائج اللجنة القانونية، إلى أن مذكرة الاتفاقية تنتهك القانون الدولي بحرمانها من المنطقة الاقتصادية الخالصة لليونان جنوب شرق جزيرة كريت، والمطالبة بمنطقة شرق أوسطية تركية تمتد على منطقة حتى سواحل جزيرة كريت ورودس.

وخلال مقابلة مع وكالة بلومبرج الأمريكية على هامش المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس، الخميس الماضي، قال رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس إن صفقة “أردوغان والسراج” غير مقبولة وغير قانونية، وأن الاتحاد الأوروبي لن يوافق على حل سياسي للصراع الدائر في ليبيا ما لم تتخل تركيا وليبيا عن اتفاق بحري وقعتاه في نوفمبر تشرين الثاني.

ونقلت الوكالة عن ميتسوتاكيس قوله “كان من الصعب التعامل مع تركيا هناك حالة استفزاز دائمة “.

جدير بالذكر أن الاتحاد الأوروبي يعارض كذلك الاتفاق البحري بين ما يسمى بحكومة السراج في ليبيا وأردوغان في تركيا، وقال شارل ميشيل رئيس المجلس الأوروبي هذا الشهر إنه أبلغ حكومة السراج أن الاتفاق يتعدى على الحقوق السيادية لدول ثالثة ولا يتمشى مع قانون البحار (للأمم المتحدة).

مقالات ذات صلة