مجلة مصرية: جمهور معرض القاهرة للكتاب يهزم «العثمانيين»

لم يخل معرض القاهرة الدولى للكتاب، من المفارقات منذ انطلاقه يوم الخميس الماضى، بداية من وعى الجمهور وسخريته أحيانا من بعض المحتوى الغث داخل بعض دور النشر، وحتى عزوف الجمهور عن كتب تاريخ ملوك الدولة العثمانية.

وتحت عنوان “الدولة تهزم العثمانلى فى معرض الكتاب” نشرت مجلة روز اليوسف المصرية تقريرا أكدت خلاله أن الكتب ودور النشر التي عرضت مؤلفات حول تاريخ الدولة العثمانية بمعرض الكتاب أصبحت منبوذة من الجمهور، وهو ما يؤكد وعى المصريين وكشفهم للأكاذيب التى مررت إليهم عن تاريخ العثمانيين خلال سنوات، ومتابعتهم للدور العدائى الذى تمارسه تركيا فى المنطقة.

وعلى جانب آخر، اجتمع شباب القارة السمراء فى “ملتقى شباب إفريقيا” إذ دار النقاش عن التحديات التى تواجه القارة، ودور الشباب فى التنمية، وتحدث ممثل الشباب الليبيين عما تتعرض له الدولة الليبية من انتهاكات دولية معادية أو منظمات إرهابية تتسبب فى قتل آلاف الأبرياء من الشعب الليبى، وأن ليبيا فى حاجة إلى زعامة وطنية تعيد السيادة وتحمى الثروات.

وانطلقت فعاليات معرض القاهرة الدولى للكتاب فى دورته الـ 51، يوم الخميس الماضى، بمركز مصر للمعارض والمؤتمرات الدولية بالتجمع الخامس، حيث من المقرر أن تستمر حتى يوم 4 فبراير المقبل.

وتحل دولة السنغال هذا العام كضيف شرف، وتم اختيار الدكتور جمال حمدان شخصية المعرض، كما يشارك فى هذه الدورة 40 دولة من خلال 900 دار نشر يتم عرض أعمالها فى 808 أجنحة، إضافة إلى 41 مكتبة من سور الأزبكية، كما تحتضن 3502 فعالية ثقافية وفنية متنوعة.

مقالات ذات صلة