سفارة كندا تدعو أطراف النزاع في ليبيا إلى التوصل لحل سياسي

حثت سفارة كندا جميع أطراف النزاع في ليبيا، على التوصل إلى حل سياسي للصراع الذي يسبب معاناة كبيرة للشعب الليبي.

وأعادت السفارة الكندية على حسابها على موقع التغريدات القصيرة تويتر بيانًا للبعثة الأممية، والذى دعت فيه إلى الالتزام بقرار مجلس الأمن بخصوص حظر توريد الأسلحة إلى ليبيا، وذكرت أنها وثقت خروقات للقرار من بعض الدول التي شاركت في مؤتمر برلين في 19 يناير الجاري.

وقد حذرت البعثة الأممية للدعم في ليبيا من انهيار الهدنة التي دخلت حيز التنفيذ منذ 12 يناير الجاري، بعدما دعا مؤتمر برلين إلى تثبيتها وتحويلها إلى وقف لإطلاق النار، جراء استمرار نقل المقاتلين الأجانب والأسلحة والذخيرة والمنظومات المتقدمة إلى طرفي النزاع.

مقالات ذات صلة