سفير ليبيا في الأردن: صناعة السلام في ليبيا تحتاج لشجاعة أكبر من الحرب

قال سفير ليبيا لدى المملكة الأردنية، محمد البرغثي، إن صناعة السلام تحتاج لشجاعة أكبر من شجاعة خوض الحرب، مشيرًا إلى أن التخندق السياسي قد يعيق التحرك السياسي.

ودعا البرغثي، في تدوينه له على حسابه في الفيس بوك، السبت،  إلى إجراء مراجعة سياسية وعدم غلق الأبواب أمام أي حلول سياسية قد تحقق السلام، مؤكدا أن خوض الحرب قد يحتاج إلى شجاعة كبيرة، في تقديري أن صناعة السلام تحتاج إلى شجاعة أكبر، متابعا التخندق السياسي قد يعيق التحرك السياسي، المكابرة مُكلفة، المراجعة السياسية تُقبل، لا تغلقوا الأبواب.

وتابع سفير ليبيا لدى الأردن، الوطن بيتٌ كبير، يتسع للجميع، خيراته كثيرة، تكفي الجميع، من دخل هذا البيت فهو آمن، متابعا،الغد الآتي قد لا تكون له علاقة بالأمس الفائت، فرصة متاحة، أمام فُرقاء الأمس واليوم، لأن يكونوا شركاء في استعادة الوطن وبناء الدولة.

وأكد “البرغثي”، أن العمل السياسي الوطني قد يدفع في اتجاه، طرح عملة جيدة وجديدة، كفيلة بطرد العملة الرديئة من التداول، متابعا الوطنُ في حاجة إلى ملء الفراغ السياسي الوطني، تقدموا ولا تترددوا، الفراغ إما أن يُملأ أو يُملأ”. واختتم يقول، “لن يكون للأجنبي مكان، عندما يملأ أهل الوطن المكان.

مقالات ذات صلة