«التيار المدني»: «غسان سلامة» يمهد لعودة «دولة العسكر» ممثلة في «حفتر»

>>

اتهمت ما تعرف بـ”قوى التيار المدني”، “غسان سلامة”، رئيس البعثة الأممية بـ”الاعتداء الصارخ على السيادة الليبية ومؤسساتها الشرعية إذا وصلت نهجها عقب مضيها في الحوارات السياسية بجنيف متجاهلة موقف مجلسي النواب والدولة”.

وأضاف “التيار المدني” في بيان له اليوم، أن “البعثة أوهمت المجتمع الدولي والمحلي بأن الحوار الأمني يحقق بعض التقدم، “الأمر الذي نفته اللجان العسكرية المشكلة من الطرفين وبشكل قطعي، وقد تجاوزت الاختصاص المنوط بها من قبل مجلس الأمن الدولي في إطار الدعم والمشورة والمساعدة الإنسانية، وضربت عرض الحائط بمطالبات مجلسي النواب والدولة”.

وتابعت: “البعثة تعاملت مع مسارات الحوار باعتبارها ملكية خاصة للبعثة ومن ورائها الدول الداعمة لحفتر تسهيلا لعودة العسكر، وفق تعبير القوى، وعليه فإن التصدى لعبث البعثة صار واجبا وطنيا لا حياد عنه من المؤسسات الشرعية المدافعة عن مدنية الدولة” على حد قولها.

الوسوم

مقالات ذات صلة