السفير الألماني يبحث مع «النواب» أسباب تعليق المجلس مشاركته في مؤتمر جنيف

 

قال رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب يوسف العقوري، إنه تلقى اتصالاً هاتفيًا من السفير الألماني أولفير أوفتشا، لبحث قرار مجلس النواب عن تعليقه المشاركة في مؤتمر جنيف وأهم الأسباب وراء اتخاذ هذا القرار.

وأضاف «العقوري» أنه أكد للسفير الألماني ضرورة احترام الإعلان الدستوري وكذلك احترام اللائحة الداخلية للمجلس، مشيراً إلى أن النواب المجتمعين في مدينة طرابلس يعتبرون مقاطعين لجلسات المجلس بمقره الدستوري وأن من أولويات المجلس الحفاظ على وحدته.

وشدد «العقوري» على أن مجلس النواب كان حريصاً على إنجاح نتائج مؤتمر برلين وبدء الحوار السياسي في جنيف وقد قام بواجبه باختيار لجنة الحوار التي تمثله وتمثل جميع دوائر ليبيا الــ13 في جلسة رسمية واعتمدت اللجنة بشكل رسمي.

وأبدى العقوري استغرابه من إصرار البعثة على اختيار عدد من النواب المتواجدين في طرابلس وهذا يعد اعترافاً بوجود مجلس موازي، مؤكداً إن المجلس يرفض المساس بوحدته لأن ذلك يعد تكريسا لتقسيم البلاد.

وأشار العقوري إلى أن المجلس يرفض التدخل في الشؤون الداخلية لليبيين وأن اختيار وفد الحوار الذي يمثل مجلس النواب هو شأن ليبي داخلي.

واختتم العقوري حديثه بشكره للمجهودات الألمانية مؤكداً حرص المجلس على نجاح تلك الجهود، مجدداً دعمه لبعثة الأمم المتحدة وتقديره لعملها من أجل إعادة السلام والاستقرار إلى ليبيا.

مقالات ذات صلة