«النعمي»: «غسان سلامة» سيقرر مصير الشعب الليبي بمن تواجد في «جنيف» فقط

قال عبد الحميد النعمي، وزير الخارجية في ما تعرف بـ”حكومة الإنقاذ”، إن: “الشخصيات الموجودة اليوم في جنيف والتي ستقرر مع غسان سلامة رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، مصير الشعب الليبي، لا يهم من يمثلون أو ان كانوا مخولين بالتفاوض والتوقيع. لا يهم أن كانوا وافقوا على ما هو مطروح أو لم يوافقوا، حضورهم في حد ذاته كاف بالنسبة لغسان سلامة لتمرير برنامجه” على حد قوله.

أضاف “النعمي” على حسابه بـ”فيسبوك” اليوم الأربعاء: “سيقول كالعادة التقى الليبيون واتفق الليبيون، ومقررات هذه اللقاءات التي يفترض ان تكون حصيلة تحاور وتوافق الاطراف الليبية السياسية والعسكرية جاهزة بكل تاكيد سيذهب بها إلى مجلس الأمن لاعتمادها، وسيصدر باعتمادها قرار ملزم من مجلس الامن وهذا القرار سينظر إليه على انه هو الشرعية الدولية التي يجب أن تحكم القضية الليبية” على حد قوله.

مقالات ذات صلة