«تبون» يطير للسعودية.. والأزمة الليبية في مقدمة المباحثات

يتوجه الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، اليوم الأربعاء، إلى المملكة العربية السعودية في أول زيارة دولة له منذ انتخابه في ديسمبر الماضي.

ومن المقرر -بحسب ما ذكرته وسائل الإعلام الرسمية الجزائرية- أن يكون الملف الليبي على رأس جدول أعمال الزيارة، خاصة في ظل مساعي الجزائر الحثيثة لحشد التأييد لعقد قمة تستضيفها حول الأزمة في ليبيا.

وكان تبون في أكثر من مناسبة قد أشار إلى نيته التركيز على القضايا الداخلية لبلاده، خاصة مع استمرار الاحتجاجات المستمرة منذ عام، والتي أطاحت بعدد من رموز الصف الأول، وأجبرت الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة على التنحي، غير أن التطورات المتلاحقة في الملف الليبي والأزمات المتلاحقة، إضافة إلى المشكلات الأمنية في مالي المجاورة أعادت الشؤون الخارجية إلى قائمة أولويات تبون.

يذكر أن تبون سبق وحضر مؤتمر برلين حول ليبيا وقمة الاتحاد الأفريقي في إثيوبيا، إلا أن هذه أول زيارة دولية له.

مقالات ذات صلة