«الضراط»: محور صلاح الدين يضم معسكر اليرموك وخلة الفرجان

زعم المدعو محمد الضراط، الشهير بـ”القلاو”، آمر ما يعرف بـ”محور صلاح الدين”، أن محور صلاح الدين يضم معسكر اليرموك وخلة الفرجان وتقاطع السويحلي، وقال إن: “الوضع ممتاز والجاهزية عالية، والمعنويات تعانق السماء”، وذلك في مخالفة فجة للواقع على الأرض بعد تحرير الجيش لمناطق خلة الفرجان ومعسكر اليرموك، الأخير الذي أصبح معسكر كتيبة طارق بن زياد.

أضاف “القلاو” في كلمة متلفزة لما يعرف بـ”المركز الإعلامي لغرفة عمليات بركان الغضب” اليوم الأربعاء: “سئمنا من الحوارات وأعطينا فرصة كبيرة للمجتمع الدولي وللجميع كي يرجع المعتدي من حيث أتى، لكن طالت المدة، وحان الآن دورنا ونحن على أتم الجاهزية لدحر المعتدي حفتر من حيث أتى وتحرير طرابلس و سرت وإبعاده إلى حيث جاء” على حد قوله.

يذكر أن شعبة الإعلام الحربي، التابعة للقيادة العامة للقوات المسلحة، كانت قد بثت قبل أسابيع، اعترافات نجل شقيق “القلاو” المدعو فرج حسن علي الضراط، أحد عناصر ميليشيات “مصراتة”، بعد إلقاء القبض عليه من قبل القوات المسلحة بمحور صلاح الدين جنوب العاصمة طرابلس، حيث اعترف بأنهم يتحصلون على الأسلحة والذخائر من غرفة عمليات بمنطقة الفلاح، وتضم عسكريين وقيادات أتراك، مشيراً إلى أن قتلى مدينته يتراوحون بين 700 إلى 800 قتيل، إلى جانب 4400 جريح يعالجون في تونس وتركيا.

مقالات ذات صلة