نائب رئيس «حزب أردوغان»: موجودون في ليبيا لحماية حقوقنا وليس لنا أطماع في نفطها

زعم نائب رئيس حزب العدالة والتنمية الذراع السياسي لجماعة الإخوان المسلمين في تركيا، نعمان كورتولموش، أن القوات العسكرية التركية موجودة في ليبيا لأن مصطفى كمال أتاتورك، رئيس الدولة التركية الأسبق كان هناك، متابعا:” أن هذا يجيب على سؤال ماذا نفعل في ليبيا؟”.

قال نعمان كورتولموش، في تصريحات لقناة “أكيت” التركية، إن بلاده وقعت اتفاقا مع ما أسماها “الحكومة الوطنية” في ليبيا وجرى تسجيله في الأمم المتحدة، الأمر الذي أصبح أساسا قانونيا، على حد زعمه.

وادعى أن بلاده ليس لها أطماع في ليبيا، وليس أعيننا على قطرة من النفط الليبي كما حال الآخرين، لكن نحمي حقوقنا ونحاول الحفاظ على أصدقائنا هناك، وعلينا مسؤولية من تاريخنا، لذلك من الضروري اتخاذ الخطوات اللازمة لإنقاذ أرشيف تركيا.

وواصل زعمه قائلا:” نساعد الأصدقاء في ليبيا ولا نريد منهم شيء من أجل الحفاظ على وحدة ليبيا، كما نعمل على تعزيز قدرات الليبيين على كل المستويات من بينها دعم وتدريب ما اسماه بـ”الجيش الليبي” الداعم لحكومة السراج.

وأشار إلى أن مستاء من مقتل جنديين تركيين في الاشتباكات الدائرة حول طرابلس، متابعا:” لسوء الحظ، استشهد جنديينا نتيجة قذف صاروخي”.

واعترف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الثلاثاء الماضي، بمقتل اثنين من جنوده في ليبيا، حيث تدعم القوات التركية حكومة السراج، مضيفا أن الحلفاء السوريين يشرفهم القتال هناك أيضا، وفقا لوكالة “رويترز”.

ولفت الوكالة، أن أنقرة تؤكد أن قواتها لا تقاتل في ليبيا بل تساعد في التنسيق مع حكومة السراج، إلا أن أردوغان قال السبت الماضي، إن لتركيا لها “عدة شهداء” في ليبيا، موضحا أمس الثلاثاء أن جنديين تركيين قُتلا.

الوسوم

مقالات ذات صلة