وثيقة مسربة: “سيالة” يعين “الصندوق” موظفا في مقر السفارة الليبية بتركيا

كشفت وثيقة مسربة، تعيين ما يسمى وزير الخارجية محمد سيالة، بحكومة الوفاق، للمليشياوي محمد ابودراع المعروف بـ”الصندوق” موظفا في مقر السفارة الليبية بتركيا.

وأوضحت الوثيقة أن “الصندوق” أصبح دبلوماسيا وموظفا بوزارة الخارجية التابعة لحكومة الوفاق، ويعمل كملحق إداري في القنصلية الليبية بمدينة إسطنبول التركية.

كما تضمن القرار بالوثيقة إعطاء التعليمات الصارمة من قبل “سيالة” لإتمام الإجراءات بشكل سريع.

ويأتي قرار خارجية الوفاق ردا على مذكرة القبض التي أصدرها وزير داخلية الوفاق فتحي باشاغا ضد المليشياوي محمد ابوذراع المعروف بـ”الصندوق”.

وكان القيادي بكتيبة النواصي، محمد أبو دراع الملقب بـ«الصندوق»، وصف وزير «داخلية السراج» فتحي باشاغا، بأنه “وزير العازة والصدفة، وأنه العدو الأكبر وليس حفتر”.

وقال «أبو دراع» في تدوينته التي ما لبث إلا وحذفها سريعًا من حسابه: “مدنيين صار يا وزير العازة والصدفة، والله أكبر عدو انت مش حفتر لي استشهدوا البارحة هم افراد من الامن وعسكريين والله ماك رابحها”.

وجاء تعليق«أبو دراع» على ما نشره المكتب الإعلامي لوزير داخلية السراج فتحي باشاغا والذي تقدم خلاله “بأحر التعازي القلبية والتضامن الكامل مع أسر «الضحايا المدنيين» الذي «استشهدوا» خلال استهداف «حفتر» لميناء طرابلس” على حد زعمه، وهو ما كذبه «الصندوق» مؤكدًا أنهم ليسوا مدنيين وإنما أفراد أمن وعسكريين.

مقالات ذات صلة