«باشاغا»: لا خيار لنا إلا إعلان الهجوم لإبعاد «مليشيات حفتر» عن «طرابلس»

زعم فتحي باشاغا، وزير داخلية حكومة فائز السراج، وقوف من سمَّاهم “المرتزقة الروس” وراء قصف “الهضبة”، اليوم الجمعة، وقال في تصريحات لقناة “فبراير” التي تُبث من “مصراتة”، اليوم: “لن يكون هناك سكوت بعد اليوم وسنستهدف جميع مواقع مليشيات حفتر جنوبي طرابلس، ولدينا معلومات مؤكدة أن الروس هم وراء كل هذا القصف، ولا خيار لنا سوى إعلان الهجوم وإبعاد مليشيات حفتر عن طرابلس” على حد قوله.

كانت مصادر مطلعة أفادت بأن ضربات الجيش الليبي لمواقع المرتزقة الأتراك في مطار معيتيقة وغابة أبو سليم تسببت في خسائر كبيرة في الأرواح بصفوف المليشيات المسلحة التابعة لفائز السراج والمرتزقة.

وقالت المصادر إن ضربات الجيش الوطني الليبي اليوم كانت قاصمة في صفوف المليشيات والمرتزقة الأتراك والسوريين، مشيرة إلى أن قادة المليشيات يتكتمون إلى الآن على نشر محصلة الخسائر.

مقالات ذات صلة