سيناتور إيطالي: «أردوغان» يهددنا بـ«اللاجئين» لأنه يخسر ميدانياً في ليبيا وسوريا

وصف سيناتور إيطالي معارض، بـ”الخطير للغاية والذي لم يسبق له مثيل، تهديد الديكتاتور التركي رجب طيب أردوغان الموجه إلى أوروبا بفتح الحدود التركية وبدء غزو المهاجرين لها من سورية والعراق”.

وأضاف عضو مجلس الشيوخ من حزب الرابطة، روبيرتو كالديرولي، في تصريحات الجمعة، أن “هذا يمثل تهديداً لأوروبا وابتزاز جديد من قبل ديكتاتور أخذ المليارات لأجل الالتزام باستضافة المهاجرين”، والذي “يريد الآن نقض العهد الذي قطعه، وكل هذا فقط، لأنه يخسر ميدانياً، الحرب في سورية وليبيا”، وهما “حربان تغذيهما تركيا بأسلحتها وقواتها ومرتزقيها لفرض هيمنتها على منطقة المتوسط”.

وذكر كالديرولي الذي يشغل منصب نائب رئيس مجلس الشيوخ، أن “تركيا تثبت أنها عدو لأوروبا والغرب، فقد أصبح أردوغان الآن بمثابة القذافي أو صدام حسين الجديد.” وخلص إلى القول، “إنه اليوم يمثل خطراً بالنسبة لأوروبا وللغرب، فدعونا نستيقظ”.

الوسوم

مقالات ذات صلة