“القشاط”: يجب على الدول العربية سحب اعترافها بـ”السراج”

دعا سفير ليبيا السابق لدى السعودية محمد القشاط الدول العربية يجب أن تعترف بالحكومة الليبية بقيادة عبد الله الثني كممثل شرعي لليبيا مثل سوريا وأن تسحب اعترافها بحكومة الوفاق برئاسة فائز السراج.

وقال القشاط في حوار صحفي مع جريدة “الدستور” إن السراج مرفوض من قبل الليبيين، وتابع: “هذا الرجل يتآمر على ليبيا وسرق أموالهم وصرفها بالخارج، ومنح إثيوبيا مليار دولار لبناء سد النهضة”.

واعتبر السفير السابق أن توقيع الحكومة الليبية برئاسة عبد الله الثني اتفاقًا مع الحكومة السورية بشأن إعادة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين وتوقيع اتفاقيات أمنية أمرا إيجابيا.

وأوضح الدبلوماسي الليبي إلى أن العلاقات مع سوريا ليست سرية، مردفا: “هذه دولة عربية يجب أن يكون معها علاقات ومن العيب عدم وجود تمثيل دبلوماسي بين الدول العربية”.

ولفت القشاط إلى أن ليبيا وسوريا يواجهان عدوًا واحدًا وهو المحتل التركي، وبالتالي يجب أن يتعاونا ويبذلا جهدًا لوقف العبث التركي في البلدين.

وأشاد السفير الليبي السابق بتقدم الجيش الوطني الليبي نحو العاصمة طرابلس وطرد الجماعات الإرهابية، قائلا: “هذا الجيش ابن الشعب وسيطهر البلد، والليبيون يدعمونه بكل قوة، وسينتصر الجيش مهما طال الوقت، وكلنا معه إلى النهاية”.

ورأى القشاط أن المفاوضات السياسة برعاية الأمم المتحدة أمر مثير للسخرية، متابعا: “لا نتوقع أن يقوم من دمر ليبيا بإعادة إعمارها أو تقديم الخير لأهلها، فسبق أن عقدت الأمم المتحدة اجتماعات عدة بالخارج لكنها غير مجدية، فالحل لن يكون إلا في ليبيا وعبر الليبيين أنفسهم، آخرها مؤتمر قبائل ترهونة الشهر الماضي”.

مقالات ذات صلة