وزير الخارجية التونسي: حل الأزمة الليبية تأخر كثيرا.. وندعو الجميع إلى طاولة الحوار

قال وزير الشؤون الخارجية التونسية نور الدين الري، إن الحل السياسي هو المخرج الوحيد للأزمة الليبية.

وخلال لقاء وزير الشؤون الخارجية التونسية، مساعد وزير الخارجية الأمريكي للشؤون السياسية والعسكرية كلارك كوبر، بالعاصمة تونس، أمس الثلاثاء، تمسك وزير الشؤون الخارجية التونسية، بضرورة العودة إلى الحل السياسي “كمخرج وحيد للأزمة الليبية”.

وقال وزير الري التونسي، إن موقف بلاده يعارض كل تدخل أجنبي وكل الأجندات الخارجية، وأن الحل يجب أن يكون ليبيًا”.

وأشار إلى أن هذا الحل “تأخر كثيرا”، داعيا  كل الأطراف إلى “الاشتغال والعمل على عودة كل أطراف النزاع إلى طاولة الحوار والتفاوض لإيجاد حل سياسي يحمي وحدة ليبيا ويحافظ على أمن شعبها”.

وأضاف الوزير التونسي:” كانت لنا وجهات نظر متطابقة في هذا الموضوع مع مساعد وزير الخارجية الأمريكي”.

من جهته، قال مساعد وزير الخارجية الأمريكية:” إن الحل للمسألة الليبية يجب أن يكون سياسيا”.

مقالات ذات صلة