«صنع الله» لـ«الشركات»: رشدوا الإنفاق لمواجهة «الإقفالات غير القانونية» لمنشآت النفط

 

طلب مصطفى صنع الله، رئيس المؤسسة الوطنية للنفط، “ضرورة اتباع سياسة الترشيد في الانفاق وضرورة اعطاء الاولوية القصوى للبرامج والاجراءات التي تضمن سلامة وصحة العاملين في الحقول والموانئ النفطية”، وذلك في معرض حديثه عما سمَّاه “الاقفالات غير القانونية” للمنشآت النفطية منذ شهر يناير 2020، وتأثير هذه الاقفالات على الميزانية التشغيلية المخصصة للمؤسسة.

جاء ذلك خلال ترأس “صنع الله”، اجتماعا طارئا ضمّ رؤساء لجان إدارة الشركات الوطنية، وعبر الدائرة المغلقة من مدينة بنغازي، ومرسى البريقة، وراس لانوف، وشركة الخليج العربي للنفط، وشركة سرت لتصنيع النفط والغاز، وشركة راس لانوف لتصنيع النفط والغاز، أمس الثلاثاء، بحسب بيان لـ”المؤسسة”.

وناقش “صنع الله” مع رؤساء لجان إدارة شركات القطاع، التدابير الوقائية من فيروس كورونا المستجد، واستعرض خالد بوخطوة مدير إدارة الصحة والسلامة والبيئة بالمؤسسة الوطنية للنفط الإجراءات الوقائية المتبعة من قبل المؤسسة بالتنسيق مع المركز الوطني لمكافحة الأمراض من أجل توعية العاملين بالقطاع بالفيروس وطرق الوقاية منه، وأكد على أهمية التعاون والتواصل المباشر مع كافة إدارات الصحة والسلامة بالشركات الوطنية لوضع خطة طوارئ، والعمل على توفير كافة المعدات والاجهزة التي تساعد في الكشف المبكر عن أعراض الفيروس.

 

 

 

مقالات ذات صلة