«عبد الجليل»: لم أعط «الناتو» إحداثيات عسكرية لضرب «طرابلس» في 2011

نفى وزير التعليم المُستقيل بحكومة الوفاق عثمان عبدالجليل، قيامه بإعطاء إحداثيات عسكرية في طرابلس، في عهد النظام السابق، إلى قوات حلف شمال الأطلسي لضربها عام 2011.

قال “عبد الجليل” الذي قدم استقالته قبل عدة أشهر في أوسع احتجاجات من المعلمين ضده، في حوار لقناة wtv الليبية، مساء اليوم الأربعاء: “لم نعط إحداثيات عسكرية في طرابلس للناتو لضربها واستهدافها” على حد قوله.

أضاف “عبد الجليل”: “عندما تسلمت وزارة التعليم اكتشفت أنه لا توجد احصائيات من أي نوع”، وقال أيضاً عن الاحتجاجات التي طالت منزله: “مسألة تدمير منزلي لا يمكن تحميلها لأي مدينة ليبية” على حد قوله.

كان “عبد الجليل” قد تقدم نهاية العام الماضي، باستقالة خطية لـ”فائز السراج”، رئيس “حكومة الوفاق” لإعفائه من منصبه، وقد خلفه عضو “المجلس الرئاسي”، محمد عماري زايد.

مقالات ذات صلة