خليفة «ميركل» المحتمل: الضغط على أردوغان مهم لحماية حدود أوروبا

شدد أحد أبرز المرشحين لترأس الحزب المسيحي الديمقراطي، وأقرب المنافسين على منصب المستشارية، أرمين لاشيت، على ضرورة تبني موقف حاسم من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، واصفا “حماية حدود الاتحاد الأوروبي بأنه موقف صائب”.

وبحسب موقع “دوتش فيله” الألماني، فإن أرمين لاشيت، طالب رئيس وزراء ولاية شمال الراين ويستفاليا كبرى الولايات الألمانية من حيث عدد السكان، إلى تبني موقف حاسم ضد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بعد تفاقم الوضع على حدود الاتحاد الأوروبي الخارجية التي تمثلها حدود اليونان مع تركيا.

وقال لاشيت، في تصريحات لصحيفتي “فيستفيليشه ناخريشتن” و”فيستفالن بلات” نقلتها ” الصادرتين غداً الجمعة، نقلتها “دوتش فيله”: “لا بد من زيادة الضغط على أردوغان حتى يدع هذه اللعبة، بما تتضمن من خوض حرب في إدلب ووضع أوروبا تحت الضغوط باستخدام اللاجئين”.

وأضاف لاشيت، الذي يعتزم ترشيح نفسه لمقعد قيادة الحزب المسيحي الديمقراطي: “من الواضح أن ما جرى في 2015 لا يجب أن يتكرر”، متابعا:” السلوك الأوروبي صائب وهو حماية الحدود الخارجية للاتحاد، وعدم التصرف وفقاً لإعطاء الانطباع  بترك جماعات منهم للدخول إلى أراضي الاتحاد، لأن هذا سيؤدي فقط إلى مزيد من الراغبين في الدخول إلى أوروبا”.

وأعلن أردوغان، السبت الماضي، عن فتح الحدود إلى الاتحاد الأوروبي أمام  اللاجئين، ما دفع آلاف المهاجرين إلى الحدود اليونانية بينما يتمسك الكثيرون منهم بالبقاء داخل المناطق التركية.

مقالات ذات صلة