«الوطنية للنفط»: طرابلس تعاني من نقص الوقود بسبب تردي الأوضاع الأمنية

قالت المؤسسة الوطنية للنفط، برئاسة مصطفى صنع الله، إن المؤسسة تستمر حتى الآن في توفير المحروقات إلى كافّة المناطق بكميات كافية لسد احتياجات النقل ومتطلبات المواطنين، رغم العقبات التي تواجهها من إغلاق المنشآت النفطية، على حد زعمها.

وأضافت مؤسسة النفط، في بيان لها مساء اليوم الإثنين، أن المحروقات في بعض مستودعات التخزين توشك على النفاد، الأمر الذي قد يؤدّي إلى نقص في الإمدادات في عدد من المناطق خلال الأسبوع القادم.

وأشار البيان، إلى أن مستودعات التخزين في طرابلس وبعض المناطق المحيطة بها والمناطق الجنوبية لا تزال تعاني من نقص في الإمدادات بسبب تردي الأوضاع الأمنية، حيث يتم تزويد مدينة طرابلس بالمحروقات من ميناء طرابلس مباشرة، على حد تعبير البيان.

وحذر ت المؤسسة الوطنية للنفط، من ما وصفته بـ”حملات التضليل الإعلامي” فيما يتعلق بالوضع الحالي للوقود، مطالبة الجميع التعامل معها باعتبارها المصدر الوحيد للمعلومات الدقيقة والمحدثة، على زعمها

وادعت المؤسسة الوطنية، أنها تشعر بالقلق الشديد من نقص محتمل في الوقود خلال الأيام القادمة بعد فقدان الإنتاج المحلي، وإيقاف عمل مصفاة الزاوية وعدم توفر الميزانيات الكافية للاستيراد.

الوسوم

مقالات ذات صلة