لضعف حكومة السراج..”تاجوراء” تعلن حظر تجوال بدءً من الثلاثاء وهذه عقوبة المخالفات

أعلنت بلدية تاجوراء، بدء حظر تجول كامل وتام يبدأ الثلاثاء المقبل، وذلك بناءً على الخطر المحدق من وباء فيروس كورونا .

وأوضحت البلدية في إيجاز صحفي، أن الحظر جاء لاستمرار الضعف في الأداء الحكومي وغياب الدعم المالي للبلديات لمواجهة هذه الأزمة حيث ثبت لدى البلديات بطء وتأخر الحكومة في تقديم الدعم العاجل والطوارئ والذي افادوا بأنه ربما يأتي بعد أيام، مع استمرار عدم تنفيذ الوعود التي تم الإتفاق عليها مما يشكل هاجساَ وتخوفاَ لدينا بعدم جدوى الاستمرار في تصديق تلك الوعود، خاصة مع عدم فاعلية لجنة الأزمة التي تم تشكيلها ولم تمنح اي دعم مالي يمكنها من مباشرة عملها فعليا..حيث كان من المفترض أن تجتمع بالبلديات ولم يتم ذلك، وكذلك التأخر في تسليم البلديات سيارات الحرس البلدي وسيارات رش المبيدات.

وتابعت البلدية، وفقاً لقانون العقوبات وقرار حالة الطوارئ وإعلان النفير ومقتضيات مصلحة وحياة المواطن وقانون نظام الإدارة المحلية الذي يمنح البلديات حق اتخاذ كافة ما يمكن من إجراءات لمكافحة الاوبئة إلى حين قيام السلطات بمسئوليتها.

وقرر المجلس البلدي تاجوراء وغرفة الطوارئ المشكلة بالخصوص ، أن يبدأ الحجر الصحي والمنع التام والكامل للتجول والدخول داخل الحدود الإدارية لبلدية تاجوراء ابتداءا من الساعة 6 مساء يوم الثلاثاء الموافق 24 مارس 2020، وأن يتم إغلاق المحلات بكافة أنواعها ونشاطاتها ويستثني من القرار الصيدليات والمستشفيات و المختبرات الطبية والعاملين بقطاع الصحة.

وأوضحت البلدية، أنه يستثني أيضا الأجهزة الأمنية والعسكرية والشرطية والإسعاف والدفاع المدني والكهرباء والسيارات الحكومية “العامة” وأصحاب المهام والتكليفات الرسمية، متابعة، بعد الإعتذار لكافة أبناء المدن المجاورة والتي تستعمل الطريق الساحلي فإنه بعد هذا التاريخ 24 مارس لن يسمح بالدخول داخل الحدود البلدية لمدة أسبوعين كاملين حيث سينظر المجلس البلدي في تمديد المدة من عدمه بناءا على الوضع العام في البلاد و ما تتخذه السلطات المسئولة من قرارات كما نص قانون 59.

ونوهت البلدية إلى أنه في حالة تعرض اي مواطن من خارج تاجوراء لظرف طارئ يضطره للدخول لبلدية تاجوراء يطلب منه التواصل مع غرفة الطوارئ للتنسيق والسماح له بالدخول في حالة قررت الغرفة تقدير ظروفه وفقا للمصلحة، وكذلك البضائع القادمة للعاصمة من موانئ الخمس ومصراتة.

ودعت البلدية كافة المواطنين المقيمين داخل بلدية تاجوراء بأخذ كافة الاحتياطات والالتزام بالتعليمات و شراء الاحتياجات والضروريات خلال اليومين القادمين وذلك تفاديا لعدم خروجهم خلال فترة حظر التجول، كما خصص المجلس البلدي أرقام الطوارئ التالية وذلك للإتصال خلال فترة حظر التجول وخاصة للمحتاجين للرعاية الصحية و الإسعاف وشراء الأدوية من الصيدليات.. حيث ستقوم (فرق تطوعية وطبية من أبناء تاجوراء) بمساعدتهم.

وتم إقرار قيمة المخالفة بثلاثة آلاف دينار (3000 دل)على المخالفين. وسيتم اتخاذ العقوبات اللازمة حيال المخالفين وفقا لقانون العقوبات و حالة الطواريء وإعلان النفير.. ويتحمل كل مخالف مسئولية مخالفته حيث سيتم تطبيق حظر التجول والمخالفات للمصلحة العامة للمواطن.

مقالات ذات صلة