البحرية في طرابلس تجهز سفينة لاستخدامها كحجر صحي

أعلنت البحرية الموالية لحكومة فائز السراج، تجهيز السفينة «ابن عوف» لاستخدامها للحجر الصحي، بعد الإعلان عن إصابة أول حالة بفيروس كورونا المستجد,

وذكرت «البحرية الليبية» الموالية لحكومة فائز السراج، في بيان لها، أن هذا يأتي بناء على اجتماعات سابقة بخصوص مقترح تجهيز السفينة “ابن عوف” لاستعمالها للحجر الصحي في حال ظهور حالات إصابة، بفيروس كورونا.

وزعمت قائلة: “بعد اجتماعات عدة تشكلت عدة لجان وبدأ فعلاً تجهيز السفينة ابن عوف لهذا الغرض كما سيتم استغلال المساحات في قاعدة طرابلس لهذا الغرض وعدة أماكن أخرى بعد تعقيمها وتجهيزها حسب الحاجة”.

وأعلنت عن تسجيل أول حالة إيجابية مصابة بكورونا في ليبيا، بتاريخ الثلاثاء 24 مارس 2020م، والتي  تم التأكد من إيجابية التحليل عن طريق إجراء التحاليل في المختبر المرجعي لصحة المجتمع بالمركز الوطني لمكافحة الأمراض”.

وظهر الفيروس الغامض في الصين، لأول مرة في 12 ديسمبر 2019م، بمدينة ووهان، إلا أن بكين كشفت عنه رسميا منتصف يناير الماضي.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية في وقت سابق حالة الطوارئ على نطاق دولي لمواجهة تفشي الفيروس، الذي انتشر لاحقا في عدة بلدان، ما تسبب في حالة رعب سادت العالم أجمع.

مقالات ذات صلة