“باشاغا” ينعي قتلى المليشيات بعد ارتفاع عددهم في مواجهات مع الجيش

نعى وزير داخلية فائز السراج فتحي باشاغا القتلى في صفوف المليشيات المسلحة الذين سقطوا خلال المواجهات مع القوات المسلحة في محاور القتال.

وقال باشاغا في تغريدة على موقع “تويتر” مساء اليوم الجمعة: “رجال يخلفون رجال تضحيةً وكفاح لأجل وطن ينعم بالحرية وينبذ الإرهاب والاستبداد ولا يقبلون إلا بخيارين الشهادة بشرف أو الحياة بعزة” على حد زعمه.

وأضاف باشاغا، الذي يستقوي في نفوذه بمليشيات مصراتة والمرتزقة السوريين، مدعيا: “التعازي الحارة لأهالي هؤلاء الأبطال والعهد لا ينقطع بمواصلة النضال.. قد سقينا ترابها من دمنا ولن نفرط أبدا”.

وفقدت المليشيات المسلحة العديد من عناصرها في الاشتباكات الدائرة اليوم الجمعة في عدد من محاور القتال، إذ تمكنت “الكتيبة 30 مشاة ورشفانة” التابعة للقوات المسلحة العربية الليبية، حسب مصدر عسكري مسؤول في اتصال هاتفي مع “الساعة 24″، من صد هجوم عنيف للمليشيات المسلحة المدعومين بالمرتزقة السوريين، أثناء محاولتها الفاشلة، التقدم في محور الساعدية.

وأكد المصدر العسكري أن الكتيبة 30 مشاة، كبدت المليشيات والمرتزقة الذين يقودهم أسامة جويلي خسائر فادحة في الأرواح والعتاد.

وأشار ذات المصدر العسكري إلى أن عناصر الكتيبة دمرت مساء اليوم الجمعة عربة مصفحة لمليشيات أسامة الجويلي وإصابة عدد من العناصر الذين كانوا على متنها من بينهم المدعو “نورالدين النعاس الزنتاني” آمر سرية الاقتحام التابعة للمجلس العسكري الزنتان الذي تم إسعافه لمستشفى غوط الشعال.

كما نعت المليشيا المسلحة والمعروفة بـ”الكتيبة 301″ من مدينة مصراتة والتي يقودها المدعو عبد السلام زوبية، أحد قيادات كتيبة الحلبوص المدعو “عمر الحداد”، في معارك العاصمة طرابلس.

وقالت المليشيا المسلحة الموالية لحكومة فائز السراج، والتي تخوض معاركها ضد الجيش الليبي بالعاصمة طرابلس، إن الحداد قتل في إحدى معارك طرابلس، ووصفته بالبطل دون أن تحدد أي المحاور التي اشترك بها.

وكان عضو شعبة الإعلام الحربي المنذر الخرطوش كشف مستجدات أوضاع الاشتباكات بين القوات المسلحة العربية الليبية والمليشيات المسلحة التابعة لفائز السراج في عدد من محاور القتال.

وقال الخرطوش إن القوات المسلحة تصدت لهجوم ميليشيات السراج على الأحياء البرية ومعسكر النقلية في العاصمة طرابلس، ومشطت المنطقة بالكامل قبل مطاردة الميليشيات وتمكنها من إحكام السيطرة على مواقعهم وتمركزاتهم الأمامية.

وأضاف عضو شعبة الإعلام الحربي في تصريحات صحفية، اليوم الجمعة، أن الميليشيات المسلحة قامت بقصف تمركزات القوات المسلحة بالرماية العشوائية بالمدفعية الثقيلة، لافتا إلى أن ذلك دفع الوحدات العسكرية للرد بقوة على مصادر النيران.

وأكد الخرطوش أن القوات المسلحة حققت تقدمات في محوري عين زارة والأحياء البرية بعد التصدي لهجمات ميليشيات السراج على مواقع تتبع للقوات المسلحة.

مقالات ذات صلة