“خارجية النواب” تدين هجوم “بوكو حرام” الإرهابي ضد الجيش التشادي

أدان مجلس النواب الهجوم الإرهابي الذي أودى بحياة العشرات من الجيش التشادي في جزيرة بوما.

وقالت لجنة الشؤون الخارحية بالمجلس في بيان لها اليوم الجمعة إنها تستنكر بأشد العبارات الهجوم الإرهابي الذي تعرض له أفراد من الجيش التشادي في جزيرة بوما التشادية.

وعبرت اللجنة النيابية في بيانها الذي اطلعت عليه “الساعة 24” عن مواساتها القلبية الحارة لعائلات الضحايا وتمنياتها بالشفاء العاجل للمصابين.

وأكدت لجنة الشؤون الخارجية بالمجلس تضامن ليبيا مع دولة تشاد الصديقة شعبا وحكومة، داعية في هذا الإطار إلى ضرورة التعاون بين دول المنطقة لمواجهة هذا الخطر الذي أصبح يهدد شعوب المنطقة ويستهدف أمنها واقتصادها.

وشددت اللجنة في ختام بيانها على أن “هذه الأعمال الإجرامية لن تزيدنا إلا إصرارا على مواجهة الإرهاب والقضاء عليه وحماية شعوبنا منه”.

ونفذت جماعة بوكو حرام هجوما إرهابية قتل 92 جنديا و47 من أفراد الجيش التشادي، الاثنين الماضي، فى جزيرة بوما بمنطقة بحيرة تشاد بغرب البلاد، حيث تقاتل قوات من تشاد ونيجيريا والنيجر إرهابيين منذ أعوام.

وقتلت جماعة بوكو حرام، التى ظهرت فى شمال شرق نيجيريا فى 2009، أكثر من 30 ألف شخص، وأجبرت نحو مليونين على النزوح من منازلهم.

وفى مالى وبوركينا فاسو وغرب النيجر عزز متشددون على صلة بتنظيمى القاعدة وداعش وجودهم وقتلوا مئات من الجنود فى الشهور الستة الماضية.

مقالات ذات صلة