«أمن أجدابيا»: لن نتهاون في إجراءات الحظر خلال أزمة كورونا

باشرت الغرفة الأمنية المشتركة أجدابيا، مهامها برئاسة مدير مديرية أمن أجدابيا العقيد ونيس الشكري، لتنفيذ تعليمات وزير الداخلية بالعمل كلجنة فرعية لمكافحة وباء كورونا.

وبحسب إيجاز صحفي صادر عن وزارة الداخلية في الحكومة الليبية، اليوم الجمعة، فإن الشكري شدد على ضرورة ترك جميع الأعمال الإدارية والمكاتب والاتجاه للميادين، والضرب بيد من حديد والتنفيذ الحازم والفوري لقرار إغلاق كافة مداخل المدينة.

ووجه الشكري، بضرورة الاستمرار في محاربة أوكار الفساد داخل المدينة، وبالخصوص أوكار الهجرة غير الشرعية، كونها تجمعات غير صحية وبأعداد كبيرة، وهي بؤره خطيرة لتجمع الأوبئة والأمراض.

ودعا المواطنين، بالالتزام الكامل بحظر التجول، مؤكدا أن مديرية أمن أجدابيا لن تتهاون في سلامة وصحة المواطنين في المدينة، وأن الأجراءات الأحترازيه بالمدينة ستكون صارمة وذلك لحساسية الموقع الجغرافي للمدينة.

وجاء الاجتماع تنفيذاً لتعليمات وزير الداخلية، عضو اللجنة العليا لمكافحة فايروس كورونا المستشار إبراهيم بوشناف والتي تقضي بتشكيل غرف أمنية برئاسة ديرو الأمن وعضوية الأجهزة الأمنية والقطاعات العسكرية العاملة بنطاق كل مديرية.

وخلال الاجتماع، باشرت الغرقة عملها فعلياً وتم الإتفاق على توزيع مهام العمل كلاً حسب مجال اختصاصه وعمله وعدد من النقاط الهامة، وكذلك عدد من التكليفات بمهام للأعضاء بالغرفة، وعقد اجتماع عاجل للغرفة بشكل دوري ومستمر، وإعداد تقرير في حال حدوث أي طارئ.

الوسوم

مقالات ذات صلة