أيمن سيف النصر: اوقفوا الحرب من أجل الرعاية الصحية لمواجهة كورونا

طالب النائب أيمن سيف النصر، عضو مجلس النواب المنشق والمنعقد في طرابلس، بوقف الحرب في ليبيا وتوجيه الأموال إلى تعزيز الرعاية الصحية في البلاد بدلا من إنفاقها على شراء السلاح من جل القتال في ظل تفشي وباء كورونا.

وقال عضو مجلس النواب المنشق والمنعقد في طرابلس، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” إن العالم أنفق 2.1% من إجمالي الناتج المحلي و 239 دولار للفرد على الأسلحة العام الماضي، و أنفق حوالي 10% من إجمالي الناتج المحلي أي 1080 دولار عام 2017 للفرد.

وأضاف أن 180  ألف إنسان ماتوا في الحروب عام 2014 ، مع الإصرار على تعريضهم للموت، بينما فيروس كورونا قتل حتى اليوم، أي في 3 أشهر، 5400 إنسان “مع الإصرار على حمايتهم من الموت”.

وتسائل:” كم ننفق نحن على شراء السلاح في ليبيا وكم نصر على تعريض الليبيين للموت باستخدامه في حروب لا معنى لها؟، وكم ننفق نحن على الرعاية الصحية بالمقابل لنحمي شعبنا من الموت؟.

وتابع:” العالم سيتعلم الدرس وسينفق أكثر على الرعاية الصحية لحماية شعوبهم بدلاً من تعريضهم للموت، فهل سنوقف نحن الحرب ونضع مواردنا لتطوير نظامنا الصحي والتعليمي بدلاً من شراء سلاح لنقتل به بعضنا؟”.

مقالات ذات صلة