بعد اكتشاف حالتين مصابتين بكورونا فى ليبيا..”الجازوي”: علينا التعلم من التجربة الإيطالية

طالب رئيس لجنة التواصل والإعلام بالمركز الوطني لمكافحة الأمراض، الدكتور محمد الجازوي،بضرورة وضع تجربة إيطاليا موضع الجد للتعلم منها بعد انتشار فيروس كورونا بها، مضيفا، أن  ليبيا بدأت مرحلة الجد في مرحلة الوقاية من جائحة فيروس كورونا .

وناشد الجازوي في تصريحات صحفية السبت، المواطنين كافة إلى الالتزام بتعليمات المركز الوطني لمكافحة الوطني ووزارة الصحة، المتعلقة بعدم التجول إلا في الضرورة القصوى واتباع كافة الإرشادات الصادرة عن الجهات الصحية للوقاية من المرض وتقليل خطره في البلاد.

وأكد الجازوين أن المركز تلقى بلاغًا من شبكة الرصد والتقصي بوجود حالة امرأة (32 عامًا) لديها أعراض مشابهة لأعراض فيروس كورونا المستجدة بمستشفى الحكمة، حيث رجعت للمنزل للعزل وقام الفريق المختص بالذهاب إليها وأخذ عينة للتأكد من الإصابة عن طريق المختبر المرجعي،أما الحالة الثانية فهي لشاب في الثلاثينات من عمره جاء للمركز الوطني في طرابلس، وتحدث عن بعض الأعراض الشبيهة بالإصابة بالفيروس، إذ قام الفريق بأخذ العينات واتضح فيما بعد أن العينتين إيجابيتان لفيروس كورونا .

 

مقالات ذات صلة