مصادر: مسلحون يسرقون صندوق الزكاة في صبراتة ومبنى الأوقاف

كشفت مصادر عن انتشار أعمال السرقة والنهب بالمؤسسات ومنازل المواطنين بصبراتة، بعد اقتحام المليشيات الإرهابية والمرتزقة السوريين التابعين لفائز السراج المدينة، بدعم جوي وإسناد بحري تركي.

وقالت المصادر إن مقر “صندوق الزكاة” لم يسلم من السرقة، مشيرة إلى أن مجموعات نهبت منه أجهزة كمبيوتر ومحتويات المكتب إضافة سرقة الأموال التي بالخزنة.

سرقة المؤسسات في صبراتة
سرقة المؤسسات في صبراتة

وأضافت المصادر أن مجموعات مسلحة اقتحمت مبنى الأوقاف بصبراتة، وسرقت محتويات من داخله، لافتة إلى أن وضع في المدينة بات فوضويا، ويتخوف المواطنون على عائلاتهم والتعرض للأعمال الإجرامية.

سرقة المؤسسات في صبراتة
سرقة المؤسسات في صبراتة

وكان الطيران التركي المسير، شن صباح أول من أمس الاثنين، ضربات استهدفت غرفة عمليات محاربة داعش في صبراتة، التابعة للقيادة العامة للقوات المسلحة، وتزامن ذلك مع دخول المليشيات المسلحة التابعة للوفاق والمرتزقة السوريين، المدينة، بينهم إرهابيو “مجلس شورى ثوار بنغازي” الفارين من مدنهم بعد تطهيرها من قبل القوا ت المسلحة.

سرقة المؤسسات في صبراتة
سرقة المؤسسات في صبراتة

واستهدف الطيران التركي مديريات الأمن بعدد من المدن بالمنطقة الغربية، وتمكنت مجموعات إرهابية من السيطرة عليها ومن بينها صرمان وزلطن، والتي اقتحمت العناصر الإرهابية فيها مقر الحرس البلدي أثناء أداء أفراده مهام عملهم، وأهانوهم.

وواصلت عناصر داعشية من مقاتلي “شورى بنغازي” و”تنظيم القاعدة” نشر الفوضى في مدن صرمان وصبراتة، لليوم الثالث على التوالي، باقتحام منازل المدنيين، وتهجير عائلات المواطنين الموالين للجيش الليبي بعد إحراق منازلهم، مع حملات تفتيشية لسرقة الآمنين واعتقال المعترضين.

الوسوم

مقالات ذات صلة