مقتل 3 أشقاء في استهداف الطيران التركي المسير لمنازل المدنيين في ترهونة

واصل الطيران التركي المسير استهدافه لمنازل المدنيين الأبرياء في ترهونة لليوم الثاني على التوالي، ضمن محاولاته لتمهيد اقتحام مليشيات فائز السراج للمدينة بعد إفشالها أمس السبت.

وشن الطيران المسير التركي غارات صباح اليوم الأحد على منطقتي سوق الجمعة والمصابحة ما أدى إلى مقتل 3 أشقاء “عبد المنعم وعلاء ومنير” من أبناء عائلة شغيلة، فيما يلقى الأخ الرابع الرعاية الطبية بقسم العناية المركزة.

وشهدت محاور مدينة ”ترهونة” وبعض من محاور العاصمة ‏طرابلس، أمس السبت اشتباكات قوية مع ميلشيات حكومة السراج، حيث ‏حاولت القيام بعمل عسكري ولكنه فشل، ونتج عن ذلك تقدم في بعض من محور طرابلس، منها ‏صلاح الدين ومحور مشروع بوسليم ومحور الطويشة وعين زارة.‏

وقالت مصادر عسكرية لـ”الساعة 24″ إن الجيش الليبي أسر مدرعة تركية فى محور الطويشة، وكان فيها صالح العمو الدباشي شقيق المجرم أحمد الشهير بالعمو، وأحمد خالد المتهم بقتل الكرو في صبراته، ومختار الدباشي عم العمو المذكورين أعلاه، وعلي عطية، وهو من يقود المدرعة التايجر، التي تم الاستحواذ عليها في هجوم صبراتة من مقر المباحث الغربية، وأحمد الورشفاني الملقب بـ(جيمي) مطلوب لدى المدعي العام من مدينة ورشفانة.

الوسوم

مقالات ذات صلة