إصابة 63 شخصا في سجون تركيا بفيروس كورونا

قال موقع «Etha» التركي إن معتقل داخل سجن «تكيرداغ» شمال غرب تركيا، يدعي «شاتين جوموشتاش» نُقِل إلى المستشفى بسبب أزمة ربو، لكن جاءت نتائج الفحوصات إيجابية الإصابة بفروس كورونا.

وأضاف موقع «Etha» التركي أن طبيب المستشفى تواصل مع عائلته وأبلغهم بضرورة خضوع كل المخالطين له للفحوصات، غير أن الأسرة أبلغت الطبيب بأن «جوموشتاش» معتقل داخل سجن تكيرداغ، موضحًا أن سلطات السجن قررت إجراء فحوصات أيضًا للسجناء الآخرين الذين يشاركون جوموشتاش الزنزانة.

وفي السياق ذاته، وضعت السلطات التركية 62 سجينًا داخل سجن «بوجا» في إزمير بالحجر الصحي بعدما جاءت نتائج الفحوصات التي خضع لها أحد الحراس في السجن إيجابية، وفقا لموقع «تركيا الآن».

وأقر البرلمان التركي، قانونا للعفو عن السجناء بغرض تخفيف الازدحام بالسجون، لمنع تحولها إلى بؤرة لانتشار فيروس كورونا، لكن القانون سمح بالإفراج عن الجنائيين أو تقليل فترات عقوبتهم، واستثنى من ذلك السجناء السياسيين وسجناء الرأي مثل الصحفيين.

مقالات ذات صلة