عميد «تاجوراء»: لم أتسلم «هيونداي سانتافي» من «السراج» على الإطلاق

نفى عميد بلدية تاجوراء في حكومة “الوفاق”، حسين بن عطية، استلامه سيارة ماركة هيونداي “سانتافي” أسوة بباقي عمداء البلديات، ضمن خطة “الحكومة” لمكافحة فيروس كورونا المستجد.

قال “بن عطية” في بيان، على حسابه بـ”فيسبوك”: “نظراً لتواصل العديد من الأصدقاء معي والسؤال.. هل اخذت سيارة؟. أقول: اتحدى علناً اي شخص يثبت أني اخذت سيارة هونداي سانتافي بإسمي أو باسم البلدية. وذلك من غير سيارات الإسعاف و رش المبيدات اللي استلمتها أغلب البلديات كعهدة في مكافحة الكورونا.. مثل التي استلمها أهلنا بلديات الجنوب والتي تم استرجاعها بالأمس. ومن يثبت ذلك منهم فإني اتعهد له أولا.. سأعلن استقالتي فورا من منصب عميد البلدية، ثانيا.. سأمنحه عدد سيارتين هونداي سانتافي أصفار حلال عليه زلال، وثالثا.. سأمنع نفسي ونهائيا من تولي أي منصب مستقبلا”.

كانت «الساعة 24» قد كشفت من خلال وثائق حصلت عليها، ونشرتها في وقت سابق، استراتيجية وزارة الصحة في حكومة فائز السراج لمكافحة وباء كورونا.

وتبين من خلال الوثائق توزيع “صحة السراج” سيارات لعمداء بلديات موديل 2020، وخطوط هاتفية من شركتي المدار، وليبيانا، برصيد 150دينارا لكل شريحة تمنح كعهدة لتنفيذ برمانج “طبيب لبيتك”.

مقالات ذات صلة