صحفية أمريكية: المرتزقة السوريون ذهبوا لليبيا بعد إخبارهم أنهم سيخوضون قتالا طفيفا

أكدت الصحفية الأمريكية المختصة في شؤون الشرق الأوسط، ليندسي سنيل، أن أحد المرتزقة السوريين الذين تمكنوا من العودة من ليبيا إلى سوريا، أخبرها أنه تم التغرير بهم هناك.

وقالت سنيل، في تغريدة لها عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: “أجريت مقابلة مع اثنين من المرتزقة السوريين (القلائل) الذين تمكنوا من العودة إلى سوريا من ليبيا (على قيد الحياة)”.

وأضافت الصحفية الأمريكية، المهتمة بشؤون الشرق الأوسط وخاصة مسألة إرسال تركيا للمرتزقة إلى ليبيا “أحد المرتزقة السوريين أخبرني «قيل لنا أنه سيكون هناك مجرد قتال طفيف في ليبيا»”.

وكانت سنيل، قد أكدت في تغريدة سابق لها، أن مصادر «الجيش السوري الحر» المدعوم من تركيا تقول إن قتل أو أسر العديد من المرتزقة السوريين في ليبيا تحدث عندما يقوم المرتزقة بنهب المنازل بالقرب من الخطوط الأمامية ويتعرضوا لكمائن.

وتابعت “عدة فصائل، خاصة فرقة الحمزات، تقوم بتهريب الحبوب المخدرة، مثل الكابتاجون والترامادول، من سوريا إلى ليبيا لأنهم لا يخضعون للتفتيش”.

يشار إلى أن الصحفية الأمريكية قد كشفت منذ عدة أيام، أن بعض الفصائل السورية التابعة للجيش السوري الحر الموالي لتركيا في ليبيا يُدفع لها حوالي (2000 دولار) وذلك كل 45 يومًا بدلا من 30 يومًا، مضيفة “أحد المرتزقة السوريين يؤكد أن هذا الأمر أحدث فوضى بين السوريين، لكن لا يمكننا فعل شيء والمليشيات الليبية تعاملنا بشكل سيء، لأننا ما زلنا نجني أموالاً أكثر منهم”.

مقالات ذات صلة