وزير الخارجية التركي: الصراع العسكري لن يأتي بنتيجة إيجابية في ليبيا

قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو إن الصراع العسكري لن يأتي بنتيجة إيجابية في ليبيا.

واتهم أوغلو، في لقاء مع إحدى القنوات التركية، اليوم الثلاثاء، فرنسا بدعم القائد العام للجيش الوطني الليبي خليفة حفتر، مضيفا: “لا يمكن الحصول على أي نتيجة عن طريق الصراع العسكري في ليبيا”.

وكان وزراء خارجية قبرص واليونان وفرنسا والإمارات ومصر أدانوا التدخل التركي في ليبيا ونقل المرتزقة والأسلحة إلى طرابلس.

وندد الوزراء في بيان مشترك عقب اجتماع عن بُعد، أمس الاثنين، بالتحركات التركية غير القانونية في البحر المتوسط والتعدي على السيادة القبرصية واليونانية، رافضين الاعتراف بالاتفاقية التي عقدها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وفائز السراج في نوفمبر الماضي.

وهاجمت الخارجية التركية البيان الخماسي المشترك، مدعية أنه “نموذج للنفاق”، وزعمت أن أنقرة تعمل من أجل حماية مصالحها المشروعة وفق مبادئ القانون الدولي، وقالت في وقت سابق اليوم الثلاثاء: “ندعو جميع هذه الدول إلى التصرف وفق مبادئ القانون الدولي، والتحلي بالعقل السليم، لأنه لا يمكن تحقيق السلام في المنطقة بدون تغليب لغة الحوار والتفاهم”.

مقالات ذات صلة