سبع منظمات إنسانية تناشد الليبيين وقف إطلاق النار

أصدرت سبع منظمات إنسانية من مقراتها في نيويورك وجنيف وروما بيانا مشتركا، اليوم الأربعاء، يناشد جميع الأطراف الليبية تلبية نداء الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، مراعاة وقف إطلاق النار والعمل بصورة موحدة لمواجهة جائحة كوفيد-19 التي تشكل تهديدا لكل سكان البلاد.

وجاء في البيان الذي تلاه دوجريك، في مؤتمره الصحافي اليومي عن طريق الدائرة التلفزيونية المغلقة، أن النزاع في ليبيا الذي انطلق قبل تسع سنوات أدى إلى تشريد نحو 400 ألف ليبي نصفهم تقريباً خلال العام الماضي، منذ بدء الهجوم على العاصمة طرابلس، “وعلى الرغم من الدعوات المتكررة لوقف إطلاق النار لأسباب إنسانية، بما في ذلك من قبل الأمين العام للأمم المتحدة ، فإن الأعمال القتالية مستمرة بلا هوادة، مما يعيق إيصال الإمدادات الإنسانية الحيوية، حيث يواجه العاملون في المجال الإنساني تحديات كبيرة كل يوم لمواصلة مهمتهم.

ففي  مارس 2020 ، أفاد الشركاء الميدانيين بما مجموعه 851 قيدا على وصول العاملين في المجال الإنساني والمواد الإنسانية داخل ليبيا وداخلها”.

مقالات ذات صلة