المسماري ينفي مسؤولية الجيش قصف مناطق وسط طرابلس.. والهدف: تبرير التدخل التركي بشكل أكبر

قال اللواء أحمد المسماري الناطق الرسم باسم الجيش الليبي، إن القيادة العامة ‏للقوات المسلحة العربية الليبية تنفى تنفيذها أي عمليات قصف لمنطقة شارع الزاوية ‏ومحيط مستشفى طرابلس المركزي ومنطقة طريق السور وشارع الجمهورية ‏والمناطق المجاورة التي سقط عليها قبل قليل وابل من القذائف . ‏

وتابع المسماري فى إيجاز صحفي اليوم الخميس، كما تؤكد القيادة العامة أن هدف ‏هذه السياسة القذرة التي باتت تنتهجها المليشيات مؤخرًا بالتنسيق مع المخابرات ‏التركية من خلال تعمد استهداف المدنيين في مناطق مدنية مأهولة وبعيدة عن أي ‏مرافق عسكرية باتت مفضوحة لاستجداء تدخل عسكري أكبر من سيدهم المعتوه ‏أردوغان ومنحه مبررًا للتدخل بحجة حماية المدنيين ، هذا من جهة وتأليب الشارع ‏في طرابلس ضد القوات المسلحة من جهة أخرى بهدف استقطاب عدد أكبر من ‏المقاتلين بسبب عزوف شباب العاصمة عن القتال مع المليشيات وفرار وموت عدد ‏كبير من المليشيات السورية وامتناع عدد آخر عن التوجه من شمال سوريا الى ليبيا ‏

مقالات ذات صلة