«ناصر القايد»: «حفتر» بدأ يخسر المعركة أمامنا

زعم ناصر القايد، مدير ما يعرف بـ «إدارة الشئون المعنوية بالمنطقة الوسطى»، التابعة لـ”حكومة الوفاق”، أن الجيش الوطني الليبي بدأ يخسر المعركة ضد من سماهم بـ”قوات بركان الغضب”، على حد قوله.

قال “القايد” في مداخلة مع قناة “ليبيا بانوراما” – الذراع الإعلامية لجماعة الإخوان المسلمين في ليبيا – مساء اليوم الخميس: “من يخسر المعركة يبتدء بالانتقام وهذا ما قامت به مليشيات حفتر بقصف المدنيين وكما حدث بمستشفى شارع الزاوية وهذا عمل جبان خاصة في هذا الشهر الكريم” على حد زعمه.

“القايد” المؤيد للتدخل التركي العسكري في ليبيا، أضاف أن: “قواتنا تحرز تقدمات مهامة في كافة المحاور، بدعم من سلاح الجو، خلال الفترة الأخيرة” على حد زعمه.

مقالات ذات صلة