“خارجية النواب” تستنكر تمركز المجموعات المسلحة وسط أحياء طرابلس وتعبر عن قلقها من تدهور “الكهرباء”

أعربت لجنة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي في مجلس النواب الليبي، برئاسة إبراهيم العقوري، عن «بالغ قلقها» بشأن الأوضاع الإنسانية المتدهورة في المنطقة الغربية بصفة عامة، وخاصة أوضاع الفئات الأكثر ضعفًا.

وأدانت اللجنة، في بيان لها اليوم الجمعة، استهداف شحنات الأدوية، ومنها تلك المتجهة إلى منطقتي ترهونة وبني وليد، داعية إلى ضرورة حماية قوافل الإغاثة.

وأشارت اللجنة، إلى أنها قلقة بشأن تدهور إمدادات الكهرباء بشكل كبير في المنطقة الغربية، وخاصة مدينة طرابلس، والتي أثرت على الرعاية الصحية، وبالتزامن مع أزمة مرض كوفيد (كورونا).

وجددت اللجنة، تحذيراتها بشأن الأوضاع الإنسانية الصعبة لمراكز إيواء المهاجرين في مدينة طرابلس، ودعت إلى «حمايتهم من الاستغلال من قبل المجموعات المسلحة هناك».‏

واستنكرت اللجنة تمركز المجموعات المسلحة وسط الأحياء السكنية في مدينة طرابلس، ما يحول تلك الأحياء إلى أهداف عسكرية، وفق بيان اللجنة.

وشددت اللجنة على ضرورة انتهاز فرصةّ حلول عيد الفطر المبارك للالتزام بالهدنة وإعطاء الفرصة لفرق الإغاثة لأداء واجباتها الانسانية، وكذلك لعمل فرق صيانة المرافق الأساسية كالكهرباء والمياه وبما يضمن عودتها للسكان.

"خارجية النواب" تستنكر تمركز المجموعات المسلحة وسط أحياء طرابلس وتعبر عن قلقها من تدهور "الكهرباء" 1

الوسوم

مقالات ذات صلة