في ذكرى النكبة … سوريا للجميع يطالب بإقامة الدولة الفلسطينية 

طالب حزب سوريا للجميع ، بإقامة الدولة الفلسطينية ،  وتحقيق السلام الشامل والعادل في الأراضي المحتلة ،وتقرير مصير الشعب الفلسطيني ، والتحرك لتحقيق هذا الحل إلى جانب  دولة إسرائيل ،بخيار الدولتين .

جاء ذلك في بيان أصدره الحزب في ذكرى نكبة فلسطين  التي حدثت يوم ١٥ مايو ١٩٤٨م  ، والتي توافق ذكراها اليوم ، مطالباً بتحقيق السلام الشامل والعادل بين الطرفين على أساس الحق والعدل .

ودعا الدكتور  “محمد عزت خطاب “- رئيس الحزب – قيادات إسرائيل بسرعة إقرار  حل الدولتين ، وإقامة الدولة الفلسطينية على حدود ١٩٦٧ ، وتحقيق السلام بين الشعبين ،بعد سنوات من القتل و التدمير .

وأشار “خطاب ” إلى أن ذكرى النكبة تحل على سوريا أيضاً ، بدأت في يناير ٢٠١١ ،من حيث الحرب الدائرة ،والتي أدت إلى تشريد ملايين السوريين ليتركوا أراضيهم قهراً وقسراً ، تحت المدافع والصواريخ وأنقاض البيوت التي هدمت على أهلها.

وقال “خطاب ” اليوم تحل ذكرى نكبة فلسطين ، أدعو ضمير العالم الحر ،أن يتحرك لإقامة الدولة الفلسطينية ووقف الحرب الدائرة في هذه الأرض المقدسة ،ليعيش البلدين في سلام وكفى حروباً ودماء ، وأطالب ضمير العالم الحر أيضاً أن يقف إلى جانب الشعب السوري الذي طالته النكبة بفعل الحرب والدمار ،لكي يعود السوريون إلى بلادهم ، وتتوقف الحروب للأبد ، وأن تعود أرض الجولان محررة ، سورية خالصة ، ويقفل العالم صفحة الاحتلال والأطماع والحروب .

مقالات ذات صلة