«السويحلي»: السيطرة على الوطية جاءت بتضحيات «شهداء البركان»

قال عبدالرحمن السويحلي، رئيس المجلس الاستشاري للدولة السابق، إنه يبارك سيطرة «بركان الغضب»- في إشارة إلى مليشيات حكومة الوفاق- على قاعدة الوطية الجوية التي انسحب منها الجيش الوطني الليبي.

وتابع السويحلي في منشور له، عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”:” نبارك لأبطال البركان انتصاراتهم العظيمة في الوطية وجنوب طرابلس ضد ما أسماهم “مليشيات حفتر”، على حد تعبيره.

وزعم السويحلي أن هذه الانتصارات جاءت تتويجًا لملاحم وتضحيات ما وصفهم بـ”شهداء ورجال البركان” الذين سنبقى مدينون لهم، وهم مصدر فخرنا.

وادعى أن دحر ما وصفه بـ”العدوان” واقتلاع جذور مشروع عودة منظومة القهر والاستبداد هدف لن نتراجع عنه.

وكان مصدر عسكري، قد أكد اليوم الاثنين، أن عناصر من المليشيات التابعة لحكومة فائز السراج، مدعومة بغطاء جوي للغزاة الأتراك، دخلت قاعدة عقبة بن نافع الجوية «الوطية».

وقال المصدر، في تصريحات له: “أكثر من 100 غارة جوية للطيران التركي المسير على مدار الأيام الماضية؛ مهدت للمليشيات دخول القاعدة الجوية”.

وأضاف أن “المليشيات التي دخلت لقاعدة الوطية، تتكون من عناصر مسلحة من مدن الزاوية ومصراتة وزوارة، واقتحمت القاعدة بعد 100 غارة جوية للغزاة الأتراك”.

وتابع:” القوات المسلحة انسحبت من داخل القاعدة بكامل عتادها وأفرادها منذ الساعات الأولى من صباح اليوم الإثنين”.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة