المسماري: الأداء الباهر للقوات ثمار التخطيط الاستراتيجي والتكتيكي

قال اللواء أحمد المسمارى، الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة الليبية، إن الاداء الباهر الذي اظهرته وحدات القوات المسلحة في محاور طرابلس اليوم ناتج عن التدريب المتقدم وشجاعة وبسالة رجالنا على مستوى القيادات والتنفيذ، وما تحلت به من ضبط وربط وطاعة عمياء.

وتابع المسماري فى إيجاز صحفى، اليوم الأحد، هذه المعطيات امتزجت مع حب التضحية من أجل كرامة الوطن، وهى ثمار التخطيط الجيد للمعركة بدأت واضحة في إدارة المعركة بمستويها الاستراتيجي والتكتيكي بما يضمن تنفيذ المهام والواجبات المترتبة على أمر العمليات العام للحرب على الجماعات التكفيرية المتطرفة والعصابات الاجرامية والغزاة الاتراك ومرتزقتهم ، فتحية اكبار واجلال لوحداتنا المقاتلة التي حققت الاهداف المراد الوصول اليها بكل خبرة وكفاءة وإرادة وطنية.

والسبت، قامت القوات المُسلحة العربية الليبية باستهداف مرتزقة “المعتوه التركي” رجب طيب أردوغان ، ومليشيات السراج، داخل معسكر اليرموك، بعد أن أوقعتهم في كمينٍ مُحكمٍ من خلال استدراجهم داخل المعسكر.

وقالت شعبة الإعلام الحربي التابعة للقيادة العامة إن “هذا الاستهداف خلّف عددا كبيرا من القتلى في صفوف مجموعات الحشد المليشياوي، كما قامت وحداتنا بأسر عدد 12 مُرتزقا من حاملي الجنسية السورية يتعبون لهذه المجموعات”.

وكانت مصادر عسكرية مسؤولة أكدت لـ”الساعة 24″ أن القوات المسلحة العربية الليبية أعادت سيطرتها على معسكر طارق بن زياد “اليرموك” سابقا بعد وقوع المليشيات في “فخ محكم”.

وقالت المصادر إن القوات المسلحة أعلنت انسحابها التكتيكي من معسكر طارق بن زياد جنوبي العاصمة طرابلس، في إطار الهدنة التي طالبت من خلالها مليشيات فائز السراج بتقديم المثل وإفساح المجال للمواطنين للاستمتاع بعيد الفطر.

وأضافت المصادر أن المليشيات المسلحة خرقت الهدنة وبدلا من تراجعها عن محاور القتال كما فعلت القوات المسلحة، اقتحمت معسكر “اليرموك سابقا” وأعلنت انتصارها، إلا أنها تفاجأت بالرد السريع من القوات المسلحة الذي أجبرها على الفرار منه، ولم تستطع السيطرة عليه لمدة ساعة كاملة.

وأكدت المصادر أن مليشيات السراج وقعت في كمين محكم بمعسكر “اليرموك”، إذ أمطرتها القوات المسلحة بوابل من القذائف، وألقت القبض على عدد من الأسرى بداخله.

 

مقالات ذات صلة