رئيس “بلدي سبها”: تطبيق حالة الحجر الصحي العام لحماية المواطنين من كورونا

أعلن عميد المجلس البلدي سبها الشاوش عبدالسلام عن بدء تطبيق حالة الحجر الصحي العام في المدينة، لحماية المواطنين من عدوى فيروس كورونا المستجد.

وأرجع الشاوش في بيان له اليوم الأربعاء بدء التطبيق الفوري لإجراءات الإغلاق العام بسبها، إلى اكتشاف حالتي إصابة بكورونا في المدينة، موضحا أن هذا الإجراء جاء بناءً على توصيات مدير المركز الوطني للأمراض المنطقة الجنوبية، وسيصدر لاحقا قرار يفيد بذلك.

وعقد اجتماع طارئ برئاسة عميد المجلس البلدى سبها الشاوش عبدالسلام غربال وآمر منطقة سبها العسكرية بحضور أعضاء المجلس البلدى سبها ومخاتير محلات بلدية سبها والقطاعات الصحية والغرفة المركزية لمكافحة وباء الكورونا بقاعة الاجتماعات بديوان المجلس البلدى سبها اليوم الأربعاء لأجل الرفع من درجة الاستعداد والاستجابة وتنفيذ قرار حظر التجوال والتباعد الاجتماعى داخل نطاق بلدية سبها.

بدورها، أعلنت مديرية أمن سبها بدء تطبيقها حظر تجول كامل في المدينة طوال الـ24 ساعة، بعد ظهور حالات إصابة بفيروس كورونا، ووفاة إحداها.

ومن جهتها، أكدت الغرفة المركزية لمكافحة وباء فيروس كورونا ببلدية سبها أن فريق الرصد والتقصي والاستجابة السريعة أخد مسحات من المخالطين بالدرجة الأولى للحالات المصابة بفيروس كورونا المستجد.

وطالبت الغرفة، بحسب بيان صادر عن المكتب الإعلامي، اليوم الأربعاء، المواطنين الذين قدموا واجب العزاء أو من كان متواجدا أثناء مراسم الجنازة أن يعزل نفسه بالمنزل لمدة 14 يوما، وأن يتواصل مع الغرفة في حال ظهور أي أعراض مثل الحرارة، والسعال، والضيق في التنفس، على رقم الفريق “0921168344”.

وأعلن المركز الوطني لمكافحة الأمراض عن تسجيل حالتي إصابة بسبها أمس الثلاثاء، لمواطنين عائدين من الخارج.

ونعى المجلس البلدي بسبها اليوم الأربعاء وفاة الحالة الثانية المصابة بكورونا في المدينة، وقالت وسائل إعلام محلية إنها شقيقة الحالة الأولى.

وبلغ إجمالي الحالات المصابة بكورونا في ليبيا 79 حالة، بينها 34 حالة تتلقى الرعاية الطبية بمراكز العزل الصحي، و40 شخصا تعافوا من المرض، و3 حالات وفاة، وفق بيان للمركز الوطني لمكافحة الأمراض.

الوسوم

مقالات ذات صلة