القشاط: قبائل في الشرق رفضت لقاء بعض الجماعات المؤيدة لـ”الوفاق” بسبب مساندتها “داعش”

قال سفير ليبيا الأسبق في السعودية محمد القشاط إن بعض القبائل شرقي البلاد رفضت لقاء بعض الجماعات المؤيدة لحكومة الوفاق نظرا لاتهامهم بمساندة التنظيمات المتطرفة من داعش.

وفي سياق حديثه الخلافات الليبية، رأى القشاط في تصريحات صحفية اليوم الإثنين إن عدد الجاليات الليبية القليل في دول العالم أدى في كثير من الأحيان إلى ذوبانها في المجتمعات التي تعيش بها خاصة الدول العربية في ظل روابط المصاهرة.

وأضاف السفير السابق أن الخلافات السياسية بين أفراد الجالية الليبية إن وجدت فهي لا تتخذ شكل الخصومات الحادة بين أفرادها وأن أقصى تعبير عن الخصومة قد يتمثل في رفض اللقاء والاجتماع بالمخالفين أو مهاجمتهم عبر مواقع التواصل، كما هو الحادث بين أنصار نظام معمر القذافي والمجموعات التي أيدت تدخل قوات شمال حلف الأطلسي (ناتو) في ليبيا.

واختتم قائلاً :”أيضا رفض مؤيدي القذافي وبعض القبائل بالشرق لقاء بعض الجماعات المؤيدة لحكومة الوفاق نظراً لاتهامهم بمساندة التنظيمات المتطرفة من داعش حينما تمكنت الأخيرة من السيطرة على بعض المدن أو القيام بعمليات إرهابية نجم عنها قتل أبنائهم”.

مقالات ذات صلة