بوقادوم: الجزائر تواصل اتصالاتها لتشجيع الليبيين على الرجوع إلى طاولة المفاوضات

قال وزير الخارجية الجزائري، صبري بوقادوم، إن بلاده تواصل جهودها من أجل تخفيف حدة التوتر في ليبيا، وإقناع الفرقاء الليبيين بأهمية مواصلة مسار الحل السياسي.

وأشار بوقادوم في بيان للخارجية الجزائرية اليوم الاثنين إلى أن الجزائر تواصل اتصالاتها بشكل متصاعد بالتوازي مع تحسن الظرف الصحي العالمي، من أجل تشجيع الليبيين على الرجوع إلى طاولة المفاوضات، والأخذ بالاهتمام جميع المبادرات الليبية الرامية إلى تفعيل المسار السياسي السلمي.

وكان أعلن وزير الخارجية الجزائري أعلن الأربعاء الماضي استعداد بلاده لاحتضان الحوار الليبي، ومواصلة الجهود للمّ شمل الفرقاء وتقريب وجهات النظر، معربا عن انشغال الجزائر «البالغ» من التطورات الخطيرة التي تشهدها ليبيا مؤخرًا.

مقالات ذات صلة