وزارة الصحة تبحث آلية عمل شُعب التمريض بالمستشفيات في ظل انتشار فيروس «كورونا»

عقد مدير إدارة الموارد البشرية بوزارة الصحة الأستاذ محمد الجبالي اليوم الثلاثاء، اجتماعًا موسعًا ضم مدير مركز تنمية القوى العاملة الطبية عبد الله عزوز، ومديري شُعب التمريض بالمستشفيات التعليمية والمراكز التخصصية داخل بلدية بنغازي.

هذا وتم خلال الاجتماع، بحث آلية عملها، وبعض القضايا والصعوبات التي تُواجه سيّر عمل العملية التعليمية بالمستشفيات.

وناقش مدير إدارة الموارد البشرية، بناء على تعليمات وزير الصحة الدكتور سعد عقوب، آلية استئناف العملية التعليمية لكافة المراحل الدراسية لشُعب التمريض، وتنفيذ جميع التدريبات العملية بالمستشفيات التعليمية والمراكز التخصصية، نظرًا للحاجة إليهم في الظروف الراهنة لمواجهة فيروس “كورونا” المستجد.

وأشار الجبالي إلى أنه تم مناقشة العديد من القضايا التي تُعاني منها شُعب التمريض، وأهمها خطة العمل في استئناف العملية التعليمية لشُعب التمريض، والتي سيتم عرضها على وزير الصحة – عضو اللجنة العليا لمجابهة جائحة كورونا، والتي بدورها ستقوم بالتنسيق مع اللجنة الاستشارية الطبية؛ بشأن تحديد المواعيد المقترحة للرفع التدريجي للحظر، والسماح بعودة طلاب شُعب التمريض التدريجية إلى المعاهد لاستكمال العملية التعليمية.

وأوضح الجبالي أن الخطة حددت عدد الأسابيع المقترحة للدراسة، ووضعت كثيرًا من الضوابط التربوية والبرامج التدريبية الرامية؛ للحد من انتشار كورونا الوباء، والتي سيتم تطبيقها عند العودة للمدارس.

وأكد الجبالي أنه في حال أقرت اللجنة العليا لمكافحة جائحة كورونا استئناف الدراسة، سيتم تعميم الخطة على كافة فروع مركز تنمية القوى العاملة الطبية، ومديري شُعب التمريض بالمستشفيات التعليمية والمراكز التخصصية بالمناطق، للالتزام بها وتطبيقها داخل المعاهد.

يُشار إلى أنه عقب الاجتماع؛ تم إجراء جولة تفقدية لمركز تنمية القوى العاملة الطبية ببنغازي، بحضور مدير إدارة التفتيش والمتابعة بوزارة الصحة الأستاذ نوري الفسي، ومسؤولي المركز.

مقالات ذات صلة