المتحدث باسم الرئاسة التركية: «حفتر» يشن هجمات «غير شرعية» وينتهك اتفاقيات وقف إطلاق النار

قال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالين، اليوم الإثنين، أنه لا بديل عن الحل السياسي الذي تقوده الأمم المتحدة في ليبيا ووقف الهجمات التي وصفها بـ”غير الشرعية” التي قام بها حفتر- القائد العام للجيش الوطني المشير خليفة حفتر- على حد قوله.
وبحسب بيانٍ للرئاسة التركية، فإن المتحدث الرسمي باسم الرئاسة إبراهيم قالين، أجرى اليوم الإثنين، اتصالاً هاتفيًا مع مستشار الأمن القومي الأمريكي السفير روبرت سي أوبراين، وذلك لمناقشة تطورات الأوضاع في ليبيا.
وزعم “قالين” إلى أن “حفتر” انتهك جميع اتفاقات وقف إطلاق النار، بما في ذلك عملية برلين.
وكانت الدول المعنية بالملف الليبي، أطلقت رسمياً في اجتماع لها منتصف فبراير الماضي وبمشاركة الأعضاء الخمسة الدائمين في مجلس الأمن، لجنة متابعة دولية بشأن ليبيا، وذلك خلال لقاء ضم مسؤولين من 12 دولة، على هامش مؤتمر ميونخ للأمن في ألمانيا.
وأطلق الاتحاد الأوروبي عملية “إيريني” التي ستحل محل عملية صوفيا، والتي انتهت أعمالها في 31 مارس الماضي، لتكون مهمتها الرئيسية تنفيذ حظر الأسلحة الذي فرضته الأمم المتحدة على ليبيا من خلال استخدام الأقمار الصناعية الجوية والبحرية.

مقالات ذات صلة