غربال: سبها تسير باتجاه الكارثة.. ويجب التكاتف والابتعاد عن الخلافات السياسة

حذر عميد بلدية سبها، الشاوش غربال، من الوضع الوبائي في بلدية سبها ومدن الجنوب الذي وصفه بالـ”كارثي” بعد تزايد عدد الإصابات بفيروس “كوفيد 19”.

وقال غربال في تصريح لوكالة أنباء “نوفا”، اليوم الأربعاء إن بلديات جنوب ليبيا لا يمكنها مواجهة الوباء بالإمكانيات البسيطة التي لديها، مشيرا إلى أن سبها تعاني من نقص حاد في كل الموارد الكفيلة بمواجهة الوباء.

وأضاف: “تحتاج المدينة إلى فرق طبية، ولا يوجد لنا فنيو مختبرات سوى فريق واحد يعمل بدوام 24 ساعة في اليوم، نريد أجهزة تنفس صناعي ولا توجد لدينا سوى تسع أجهزة تنفس فقط، كما لا يوجد لدينا سوى جهازين للتحليل، ولا يمكننا سوى القيام بالاختبار على 20 حالة فقط في اليوم”

ووجه عميد سبها نداء إلى رئيس “الوفاق” فائز السراج ورئيس الحكومة الليبية عبد الله الثني، بضرورة مساعدة سبها وبلديات الجنوب، مردفا: “نطالب الجميع في برقة وطرابلس إلى التكاتف والابتعاد عن الخلافات السياسة، نحن في حالة وباء وهذا يهدننا جميعا بغض النظر عن اتجاهاتنا السياسية”.

وواصل: “المدينة تسير باتجاه الكارثة، لكن نحن لن نبكي ولن نهرب، بل سوف نقاتل وندافع عن أهلنا وهذا واجبنا ومسؤوليتنا في بلدية سبها والمدن المجاورة”.

مقالات ذات صلة